آخر الأخبار :


احمد رزق .. أسطورة تركت بصمة في قلوب جماهير الدراويش للأبد

في ذكرى رحيله، نستعرض معاً بعض ارقام الكابتن أحمد رزق أسطورة النادي الاسماعيلي والكرة المصرية

الكاتب : Amr Elemaryبتاريخ : 2019-08-03 11:36:06المشاهدات : 909
طباعة
احمد رزق .. أسطورة تركت بصمة في قلوب جماهير الدراويش للأبد

في يوم 3 اغسطس من عام 2011 شهدت الاسماعيلية يوم صعب للغاية عندما رحل عن عالمنا احد اساطر الدراويش في جيله الذهبي وهو الكابتن أحمد رزق اثر أزمة قلبية عن عمر يناهز 43 عاماً فقط.

وبدأ الكابتن أحمد رزق مشواره مع قطاع الناشئين بالاسماعيلي عام 1980 قبل أن يتم تصعيده للفريق الأول موسم 1985 وخاض اول لقاء رسمي بقميص الدراويش موسم 1986-1987 أمام نادي دمياط في اللقاء الذي انتهي بالتعادل السلبي على ملعب الأخير وقتها.

وحقق الراحل بطولتين مع الدراويش بداية بدوري 1990-1991 وكان له دور كبير وفعال مع جيل ذهبي حقاً أضاف الكثير للنادي الاسماعيلي ولكرة القدم بعد الفوز على الأهلي في لقاء فاصل أقيم على ستاد غزل المحلة بهدفين نظيفين.

كما حقق بطولة كأس مصر عام 1997 على حساب الاهلي أيضاً بعد الفوز عليه بهدف من صاروخية الكابتن أحمد فكري الصغير من قلب ستاد القاهرة الدولي في اللحظات الأخيرة.

وأعلن الكابتن رزق إعتزاله كرة القدم في نهاية موسم 99-2000 واتجه لمجال التدريب حيث درب عدد من فرق قطاع الناشئين بالاسماعيلي آخرهم فريق تحت 20 عام.

ربما رحل الكابتن أحمد رزق عن عالمنا، لكنه أبداً لن يفارق قلوب وعشاق جماهير الدراويش إلى أبد الدهر لِما قدمه لهذا النادي وجمهوره في كل مكان .

اقرأ ايضاً
إقرأ أيضاً
التعليقات
FaceBook
مقالات قد تعجبك